الزراعة توضح بشأن قرار تحويل الأراضي الزراعية إلى سكنية

بدر نيوز/ بغداد…

أكدت وزارة الزراعة، اليوم الجمعة، التوجه إلى معالجة التراكمات السابقة بشأن التجاوزات على الأراضي الزراعية منذ العام 2003 وحتى اليوم، وفيما أشارت إلى أن قرار مجلس الوزراء تمليك العشوائيات بشروط جاء وفق أسس قانونية وعلمية، لفتت إلى أنه سيتم تقييم الأراضي العشوائية والتجاوزات على أساس المتر الواحد.

وقال المتحدث بإسم الوزارة، حميد النايف في حديث، تابعته / بدر نيوز/: إن “قرار مجلس الوزراء تمليك العشوائيات أو إلغاء التجاوزات أو تمليكها لشاغليها، لم يأتي اعتباطاً بل جاء وفق أسس قانونية وعلمية”، مبيناً أن “الوزارة مع إنهاء ملف العشوائيات وهيكلتها”.

وأوضح النايف، أن “كثيراً من المناطق العشوائية داخل العاصمة بغداد أصبحت سكنية متكاملة تتوفر فيها المياه والكهرباء دون ان تستفاد منها الدولة وهذه العشوائيات بحاجة لتنظيم وعمليات تأهيل بغية إنهاء ملفها بشكل كامل”.

وأضاف، أن “قرار مجلس الوزراء سيسهم بإنهاء العشوائيات، لا سيما بعد أن أصبح كثير من الأراضي الزراعية سكنية، وبالتالي لا بد من أن تكون منظمة لتستفاد الدولة منها مادياً ولضمان استقرار المواطن بتوفير الخدمات”، منوهاً إلى أنه “سيتم تقييم المتر الواحد ضمن الأراضي العشوائية والتجاوزات، ما يضمن وجود حركة عمرانية والاستفادة من تنشيط الحركة البنائية”.

 وشدد المتحدث بإسم وزارة الزراعة، على أن “تنظيمها مهم جداً وتحديداً داخل العاصمة بغداد، لكثرة وجود العشوائيات مع وجود مناطق محرمات تقتضي منح الساكنين فيها أراضٍ بمواقع أخرى، لضمان تنظيم المدن”.

وتابع، أن “الحفاظ على تصميم المدن وجماليتها نقطة مهمة جداً مع عدم السماح بالتجاوز على الأراضي الزراعية أو البساتين، وهناك قوانين مشددة بهذا الاتجاه”، مشيراً إلى “التوجه لمعالجة التراكمات السابقة منذ العام 2003 وحتى اليوم”.

وتابع النايف، أن “وزارة الزراعة، تتجه للحفاظ على الأراضي الزراعية الأخرى، وعدم المساس بها، لأنها ضد تجريف البساتين وتوزيعها على شكل قطع، كذلك ضد استغلال الأراضي الصالحة للزراعة وتحويلها إلى سكنية”.

أراء المتابعين

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

Related Articles

التواصل معنا

21,992المشجعينمثل
3,691أتباعتابع
0المشتركينالاشتراك

احدث الاخبار