وفد الجمهورية في فيينا لحضور اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي الايراني

بدر نيوز/ متابعة…

وصل مساعد وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الايرانية عباس عراقجي ، إلى فيينا لحضور اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي مع مجموعة 4 + 1.

وانعقد الاجتماع الافتراضي للجنة المشتركة للاتفاق النووي يوم الجمعة المنصرم بحضور وفود إيران ومجموعة 4 + 1 ، وقرر المشاركون مواصلة الاجتماع بشكل حضوري يوم غد الثلاثاء في فيينا.

ويراس عباس عراقجي الوفد الإيراني في هذه المفاوضات.

واكد مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون السياسية عباس عراقجي بانه سوف لن تجري اي مفاوضات مباشرة او غير مباشرة مع اميركا في اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي في فيينا الثلاثاء، مشددا على رفض اي خطة او مقترح لتنفيذ الالتزامات من قبل اميركا بصورة خطوة مقابل خطوة.

وقال عراقجي في تصريح له امس الاحد حول اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي المقرر عقده يوم الثلاثاء في فيينا: ان ما نتابعه في اجتماع اللجنة المشتركة مبني تماما على المواقف الحاسمة للبلاد والمعلنة مرارا من قبل قائد الثورة الاسلامية والمسؤولين.

واضاف: سوف لن تكون لنا في فيينا اي مفاوضات مع الاميركيين بصورة مباشرة او غير مباشرة. نحن نتفاوض في اطار اللجنة المشتركة مع دول “4+1” وسنعلن مطلبنا وشرطنا للعودة الى الاتفاق النووي ومطلبنا وشرطنا هو ان تقوم اميركا بتنفيذ جميع التزاماتها في اطار الاتفاق وترفع جميع اجراءات الحظر ومن ثم نقوم نحن بالتحقق من ذلك والعودة (عن خفض الالتزامات).

وقال مساعد الخارجية الايرانية: لو تمكنت دول “4+1” من اقناع اميركا باي طريقة كانت، وهو امر يعود لهم ولا يعنينا، فمن الطبيعي اننا سنعمل في ذات المسار.

واضاف: ان مفاوضاتنا مع مجموعة “4+1” فنية تماما، حول اجراءات الحظر التي يجب ان ترفع والخطوات التي ينبغي ان تنجز من قبل الاميركيين ويجب ان يجري التحقق منها.

وصرح مساعد الخارجية الايرانية بالقول: اننا نرفض اي خطة ومقترح بصيغة خطوة مقابل خطوة. نعتقد انه لا توجد سوى خطوة واحدة يجب ان تقوم اميركا بموجبها بالغاء جميع اجراءات الحظر التي فرضت مجددا في عهد ترامب او اجراءات الحظر الجديدة او التي جرى تغيير عناوينها.. هذه يجب ان ترفع من قبل اميركا ومن ثم نقوم بالتحقق من ذلك ونعود بعدها الى التزاماتنا.

واضاف: يجب ان يتم بدقة تعريف الخطوة النهائية التي يجب ان يقوموا بها وتلك التي يجب ان نقوم نحن بها ويتم ذلك فقط في اطار المفاوضات الفنية مع دول مجموعة “4+1”.

يذكر ان ايران ودول مجموعة “4+1” عقدت يوم الجمعة اجتماعا افتراضيا تم الاتفاق خلاله على عقد اجتماع حضوري بحضور مندوبي ايران وهذه الدول في فيينا الثلاثاء.

وقال عراقجي خلال الاجتماع الافتراضي بان ايران ستقوم بوقف خطواتها التعويضية فور الغاء الحظر والتحقق من ذلك وقال: انه ومن اجل عودة اميركا الى الاتفاق النووي ليست هنالك حاجة الى اي مفاوضات وان طريق اميركا في هذا الصدد واضح تماما.

من جانبها أكدت واشنطن أنها لا تتوقع تحقيق انفراجة أو أي حوار مباشر مع إيران في محادثات فيينا التي تنطلق غدا الثلاثاء لبحث سبل إحياء الاتفاق النووي الذي خرج الرئيس الاميركي السابق دونالد ترامب عنه بشكل أحادي الجانب.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية،نيد برايس،خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الاثنين، إن الوفد الاميركي في محادثات فيينا سيقوده المبعوث الخاص للبلاد المعني بشؤون إيران روب مالي.

وصرح برايس: “لا نقلل من نطاق التحديات التي تواجهنا. هذه أيام أولى (من العملية التفاوضية). لا نتوقع تحقيق انفراجة مبكرة أو فورية لأننا تعتقد أن هذه المناقشات ستكون صعبة”.

وأوضح برايس أن المحادثات ستجري ضمن فرق عمل سيشكلها الأوروبيون، مبينا أن القضايا الرئيسية التي ستتم مناقشتها في فيينا هي الإجراءات، التي ينبغي على إيران اتخاذها للعودة للامتثال للاتفاق النووي، وخطوات تخفيف العقوبات التي ينبغي لواشنطن القيام بها” على حد تعبيره.

وأضاف برايس كذلك أن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، لا تتوقع حاليا محادثات مباشرة مع إيران “لكنها ما زالت منفتحة على ذلك”.

أراء المتابعين

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

Related Articles

التواصل معنا

21,803المشجعينمثل
2,737أتباعتابع
0المشتركينالاشتراك

احدث الاخبار