موسم صيد وفير للصقور النادرة شرقي العراق للمرة الأولى منذ سنوات

بدر نيوز/ ديالى…

على حافة واد عميق في أطراف بادية قزانية قرب الحدود العراقية – الإيرانية شرقي العراق، يقف أبو محمد المندلاوي وهو يلوح بيده معبرا عن سعادته بعد نجاحه في صيد صقر يعد من الأنواع النادرة والذي يطلق عليه (الحر) ويصل سعره إلى ملايين الدنانير.

وقال المندلاوي لوكالة أنباء (شينخوا) أخيرا ابتسم الحظ لي بعد 6 سنوات عجاف ونجحت في اصطياد هذا الصقر الذي ربما تصل قيمته الأولية إلى 30 مليون دينار وربما أكثر، لأن تحديد سعر الصقور النادرة يمر بخطوات متعددة من ناحية الفصيلة واللون والعمر وأمور أخرى”.

ويتدفق صوب محافظة ديالى أكثر من 20 نوعا من الصقور البرية أبرزها (الحر) وهي تأتي من أوروبا وأسيا وخاصة مناطق روسيا وجمهورياتها وهي تأخذ مسارات رحلة تمتد لآلاف الكليومترات قبل أن تخترق الحدود العراقية.

وأضاف المندلاوي، أن” هناك بعض الصيادين في مناطق أخرى نجحوا في اصطياد صقور نادرة أخرى خلال الموسم الراهن الذي شارف على الانتهاء”.

وأعتبر مازن الخزاعي، المسؤول الإداري لمنطقة قزانية (96كم ) شرق مدينة بعقوبة، مركز محافظة ديالى، أن” موسم صيد الصقور البرية في بادية قزانية وبقية المناطق القريبة منها كان وفيرا هذا العام للمرة الأولى منذ سنوات طويلة”، لافتا إلى أن “العديد من الصيادين ظفروا بصيد صقور نادرة أحدها بيع بـ47 مليون دينار”.

وينطلق موسم صيد الصقور في سبتمبر وفي بعض الأحيان في بداية أكتوبر لينتهي مع بداية ديسمبر، إذا ما كانت الأوضاع المناخية جيدة تساعد على الحركة، لأن اغلب الوديان والتلال تكون مغمورة بمياه السيول

وتابع الخزاعي، أن” بادية قزانية والمناطق الشرقية القريبة من الحدود العراقية – الإيرانية تعتبر أهم مناطق اصطياد الصقور في وسط العراق ويأتي اليها عشرات الصيادين من مناطق متفرقة على شكل مجاميع لقضاء فترات تصل إلى 8 أسابيع أو أكثر في رحلة البحث البرية عن الصقور من خلال معرفة مسارات تدفقها وهي قادمة من أسيا وأوروبا في رحلات موسمية محددة من الناحية الزمنية”.

وأوضح الخزاعي أنه ” بسبب الانواء الجوية السيئة مع تقارير عن هطول أمطار غزيرة في المناطق الشرقية تم الايعاز بإخلاء فوري لكل الصيادين ودعوتهم إلى عدم البقاء قرب الوديان والتلال المنخفضة في ظل وجود احتمالية كبيرة بتدفق سيول جارفة في الساعات الـ 48 القادمة وربما بقائهم يشكل خطر على حياتهم”.

وأكد إحسان علي، أحد تجار الصقور في ديالى أن” صيد الصقور البرية انخفض بشكل كبير جدا في العقود الثلاثة الماضية بسبب كثرة الصيد وأيضا حصول تغيرات واضحة في حركة رحلة هجرة الانواع النادرة القادمة من اسيا وأوربا”.

وأضاف، أن” اسعار الصقور تعتمد على اطر كثيرة ومنها نوع الصقر ولونه وعمره ولكن في المجمل طائر الحر هو اغلاها ويصل سعره في بعض الأحيان الى 140 الف دولار امريكي في ظل وجود طلب واسع وكبير عليها في أسواق دول الخليج العربي”.

وأشار إلى أن” هناك سماسرة يشترون الصقور من الصيادين لبيعها إلى وسطاء أخرين وهكذا ترتفع الأسعار، لكن طائر الحر الأبيض يبقى هو الأعلى سعرا”، لافتا إلى أن هواية صيد الصقور في مناطق شرق ديالى ليس لها تاريخ محدد ولكن يمكن القول بأنها تمتد إلى عقود طويلة جدا.

أراء المتابعين

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

Related Articles

الإطاحة بإداري عام قاطع بغداد لدى داعش و3 من مساعديه في ديالى

بدر نيوز/ ديالى... أعلن جهاز الأمن الوطني في محافظة ديالى اليوم الجمعة القاء القبض على اداري عام قاطع بغداد في تنظيم داعش وثلاثة من مساعديه. وقال...

الدفاعي: داعش لايزال يشكل تهديدا خصوصا في مناطق شمالي وغربي البلاد

بدر نيوز/ بغداد... أكد عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية، طه الدفاعي، الجمعة، أن ضعف الجهد الأمني والاستخباري لوزارة الداخلية، يعتبر السبب الرئيس وراء الهجمات الانتحارية...

نواب من كتلة صادقوون النيابية يطالبون الكاظمي الاستقالة بدلا من اقالة قادة عسكريين

بدر نيوز/ بغداد... هاجم نواب من كتلة صادقوون النيابية، الجمعة، رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي على خلفية اعفاء عدد من القيادات الامنية عقب التفجيرات التي...

التواصل معنا

21,393المشجعينمثل
2,507أتباعتابع
0المشتركينالاشتراك

احدث الاخبار