فرنسا تعتقل أخطر ممولي جرائم الإبادة الجماعية في رواندا بعد أكثر من ربع قرن

بدر نيوز/ متابعة…   بعد فرار دام لأكثر من ربع قرن، أعلنت فرنسا اعتقال واحد من أخطر ممولي عمليات الإبادة في رواندا في التسعينيات، فيليسيان كابوجا، صاجب الـ84 عاما. أكدت النيابة العامة الفرنسية اعتقال كابوجا، حيث كان يعيش بهوية مزورة في شقة بضواحي العاصمة باريس، موضحة أن السلطات الدولية تلاحقه منذ أكثر من 25 عاما، بحسب قناة “فرانس 24”.  وبحسب وزارة العدل، نفذ رجال الأمن في فرنسا العملية فجرا، مما أسفر عن القبض على كابوجا، الذي كان واحدا من أغنياء رواندا. يتهم المجرم الذي ظل هاربا من ملاحقة المحكمة الجنائية الدولية، بتشكيل ميليشيات مسلحة من قبيلة “الهوتو” التي ارتكتب جرائم…

أراء المتابعين

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

Related Articles

التواصل معنا

21,992المشجعينمثل
2,994أتباعتابع
0المشتركينالاشتراك

احدث الاخبار