العميد قاآني: إيران الإسلام ستبقى سنداً حقيقياً للشعب الفلسطيني المقاوم

بدر نيوز/ متابعة… أكد قائد قوة القدس في الحرس الثوري الإيراني، العميد إسماعيل قاآني، أن إيران الإسلام ستبقى سنداً حقيقياً للشعب الفلسطيني المقاوم الذي يمثل كل معاني البطولة والفداء في مواجهة الغطرسة الأمريكية والاحتلال الصهيوني. وفي اتصال هاتفي مع الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي، زياد النخالة، شدد قاآني على أن إيران مستمرة بوقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني في مواجهة المؤامرات التي تستهدف تصفية الحق الفلسطيني وعلى رأسها ما تسمى بــ “صفقة القرن”. وأضاف “ترامب يعتقد بأن اغتيال الشهيد قاسم سليماني يمكن أن يغير سياسة وموقف الجمهورية الإسلامية من المقاومة ودعمها”. كما شدد على أن موقف إيران سيكون أكثر قوة وتصميماً…

أراء المتابعين

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

Related Articles

التواصل معنا

21,936المشجعينمثل
2,765أتباعتابع
0المشتركينالاشتراك

احدث الاخبار